رواية بسمة مدفونة في خيالي. بسمة مدفونة في خيالي للكاتبة / ضاقت انفاسي

لكن الموقف إلي تعرضت له اشفق عليها وهي تتحسس راسها من الوجع! بدل ما تدافعين عن جدتك يا الخايسه! ام مرعي : انا هذه ذابحها الليله! ملخص رواية بسمة في مخيلتي واحدة من الروايات الجميلة المشهورة على وسائل السوشيال ميديا ، وخاصة بين مختلف المستخدمين ، وخاصة في المجتمعات الخليجية والسعودية ، أجبرت هذه الرواية المثيرة للجدل القراء على استكشاف كل سطر والاستمتاع به

.

11
تحميل رواية بسمة مدفونة في خيالي للكاتبة ضاقت انفاسي
ام فياض :،شوي نكمل الشغل كل يوم حنا طالعين! سكت الطفل وهو يبتسم للفلوس! وقف جواد والقهر واضح بعيونه وبنغزه: اروح اشوف عيالي افضل لي! رجع سحبها من اذنها : وجهك هذا ليه وسخ كذا! مرزوق بضجر : فصبر جميل! مرعي بصوت عالي :بس خلاااااص الله يأخذكم من عيال! واقفه تناظرهم وموقف مريم يذكرها لما اخذتها نفس الشيء عملته
تحميل رواية بسمة مدفونة في خيالي للكاتبة ضاقت انفاسي
انا اضرب بدون ما اكذب انرعب مرزوقمرزوق وهو يسمع دقات قوية على الباب تكلم بغضب : اكيد الزفت هوإلي بلغ عني! خلص انا رح ا شتري لك إلي تبغينه! سلمت بابتسامة : كيفكم فياض بترحيب : هلا والله! ام مرعي بحزن : هذه ابنة ولدي الله يرحمه مات وهو وزوجته وترك خلفه هالقرده واخوها! ام فياض بندم : ما توقعته يزعل كذا! ما ركز مضبوط ما لمح الا طفله صغيره و ملابسها القديمه دفها بقوة من امامها والغضب وصل الف وعيونه بس مركزه على البيبسي الي على البنطال نطق بغضب : الله يأخذ ابوك يا بنت الحمار! وقبل ما تعترض نطق بصوت مرتفع : يا جدتي امشي! تناولت القهوة وارتشفت منها بقهر: ليه هالملفات ما كانت على دور ابو محمد ليه لما استلمت هنا صارت السالفة تطفيش! ومريم يمكن تحن لها بس ما هو مثل قبل ما عادت تهتم لامرها او تتجاهل شعورها إلي دفنته تجاه مريم او في شيء اخذ مكانها إلي هو وسيم! هذا البيت ما يحتاج الا يكون لك انياب وتأكلهم فياض بدا يتنرفز: لا تشجعين البنت تراها مفترسه بدون تحريض! الحرمه فتحت عيونها ونلجم لسانها ما تدري وش تقول او ترقع ام مرعي اشتعلت عيونها بغضب : انا تقولين عني كذا
رابط تحميل رواية بسمة مدفونة في خيالي للكاتبة ضاقت انفاسي
دخل عليهم جاد وجه مخلوط باللون الاحمر والاسمر من فعل الشمس وباندفاع تكلم :-يبه يقولون في دورية شرطه بالقرية فز مرزوق على حيله بفزع وقفته ام مرعي : وش فيك اجلس هم وش عرفهم فيك! يقولون مع الايام بتنسى لكنها للحين وجع الفقد مدفون بقلبها! مرعي بضجر: يا كلمة ردي مكانك! مرزوق ابتسم لها : صادقة! ضربها بيده على راسها : انقلعي اركبي عند امي! ام مرعي بنهر :اتركها يا مرعي لا تضربها ، لا تنسى انها يتيمه! أخذ يده وهو لا يزال يضحك: كوني ثقيلة يا جازي! ما عندها القوة ترد عليه! مرزوق بضحكه وهو يفتح ذراعه لها : واحلى نصاب لاجل هالعيون الحلوة! بعد وقت قصير رجع فياض وعياله قدامه وكل واحد ماسك بيده لعبه! صحيح مع الأيام واندماجها مع اهل زوجها تعيش حياة طبيعية وتعدت ازمات كثيرة
، لجين وأخواتها الصغار يسحبون فيها وهي متمسكه بكرسي العريس بقوة : والله ما احد يجلس هنا! الجازي ناظرت امها وعمتها إلي وقفوا جنبها وبعدها سالت الحرمه : هي حفيدتك! رفعت نظرها له لما وقف وغادر المكان بهدوء! ام مرعي وهي تناظر حريم متوجهات لها : قفلي حلقي ويا ويلك لو نطقتي حرف واحد! تنهدت والفرح يدغدغها وهي تشوف جدتها مبسوطة! نزلت عن الكنبه وجلست بجانب مروان اخوها تلاعبه بابتسامة طفوليه! مدت برطمتها ما عجبها الكلام : يا خالتي تحكي كلام ما يدش عقلي! قرصته بخده بخفه : الحلو زعلاااان ناظرها بزعل وابعد يدها عنه : ما تكلميني قرصت خدوده بقوة تموت عليه : يا حلااااااااة هالخدود! مرعي بضجر : حتى تكملين تحقيق مع كل الحريم بالقاعه ما تركت حرمه الافتحت معها سيرة جدها الاول! غادرت ام فياض المكان وعم الصمت للحظات
قاطعها من خلفها : ما شاء الله كم دافعه لك الجازي تدافعين عنها! ليان ناظرت امها : لو ابوي ما عملت فيه كذا! الجازي بالرغم من ضيقها من تجاهله لها

.

14
ملخص رواية بسمة مدفونة في خيالي
ملخص رواية بسمة مدفونة في خيالي
روايه بسمه مدفونه في خيالي

.

رابط تحميل رواية بسمة مدفونة في خيالي للكاتبة ضاقت انفاسي
رابط تحميل رواية بسمة مدفونة في خيالي للكاتبة ضاقت انفاسي
رواية بسمة مدفونة في خيالي
ابتسم لها : لا تعاندي جدتك حتى ما تضربك! اليوم سمعت من امها انه جدها مريض بالمستشفى قلبها رافض يسامحه لانها تحس كل إلي صار لها بسببه او كان له يد في ذلك! تتميز رواية بسمة ، المدفونة في خيال عاطفي ، بتشويق وقوة أحداث المسلسل ، بمزيج من الفكاهة والخوف ، وتصنف على أنها من أجمل الروايات التي كتبها المؤلف